الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

واجب من صلى في الطائرة وشك هل هي عشاء أم فجر؟
رقم الفتوى: 372286

  • تاريخ النشر:الخميس 21 جمادى الآخر 1439 هـ - 8-3-2018 م
  • التقييم:
1916 0 67

السؤال

ما حكم لو صليت صلاة (لا أذكر هل هي عشاء أم فجر) في الطائرة، بسبب أني لم أستطع النزول منها، ولكني لم أبحث هل هناك مكان مخصص فيها للصلاة أم لا؟ فهل يجب علي إعادة الصلاة عند رجوعي إلى البيت؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فإن كنت حين صليت قد علمت، أو غلب على ظنك عدم إمكان الصلاة على غير هذا الوجه الذي صليت عليه، فلا شيء عليك، وصلاتك صحيحة.

  وأما إن كنت فرطت في القيام بالسؤال، بحيث كان يمكنك الإتيان بالصلاة على وجهها دون إخلال بأركانها من القيام والركوع والسجود، ونحو ذلك. فصلاتك غير صحيحة؛ لتركك فعل ما يجب فيها مع القدرة، ومن ثم فعليك أن تعيد هذه الصلاة.

وإن شككت هل هي عشاء أو صبح؟ فأعد الصلاتين؛ لأن كل واحدة منهما يحتمل أن تكون هي المنسية، وراجع الفتوى رقم: 317173، وانظر لبيان كيفية الصلاة في الطائرة، الفتوى رقم: 239233.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: