التحايل في الدلالة على المواقع لا يجوز - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التحايل في الدلالة على المواقع لا يجوز
رقم الفتوى: 384961

  • تاريخ النشر:الأربعاء 30 محرم 1440 هـ - 10-10-2018 م
  • التقييم:
1482 0 61

السؤال

1- هل يجوز لي أن أربح من موقع وهو: Aklamio.com إذ يقوم بإعطاء مكافأة مالية، في كل مرة أقوم فيها بدعوة صديق لي؛ ليشتري أو يدخل في عقد ما (له خدمات كثيرة) -وأنا أستغله تحديدا في دعوة أشخاص أعرفهم- على أن يقوم بإنشاء حساب على موقع: PayPal عبر رابط أرسله له من موقع: Aklamio؛ فيقوم الموقع بمكافأتي بمبلغ (مثلا 10 يورو) عندما يقوم الشخص المدعو بشراء أي منتج، خلال أول أسبوعين من إنشاء حسابه عبر الرابط المرسل له عبري، على أن يكون ثمن المنتج أكثر من 10 يورو.2- هل يجوز لي أن أكون مثلا أنا الداعي والمدعو بنفس الوقت؛ وأكون أنا الذي أدعو نفسي، وأنشئ حسابا آخر، وأقوم أيضا بالشراء والدفع، وأحصل على المكافأة؟وفقكم الله.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فدلالة الناس على الموقع مقابل عمولة معلومة، لا حرج فيها، إذا كانت الخدمات التي يقدمها الموقع، وتتم دلالة الناس عليها خدمات مشروعة.

لكن لا يجوز التحايل عليه بتسجيل عناوين غير حقيقية، فيكون المرء هو الداعي والمدعو غشا وخديعة؛ ففي مسلم من حديث أبي هريرة: من غش، فليس مني. وأخرج الطبراني أيضاً: من غشنا فليس منا، والمكر والخداع في النار.

فيجتنب المرء الخداع والحيل على الناس، ويتحرى الصدق في معاملاته وغيرها؛ ليبارك الله له.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: