الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاحتفال ببداية السنة مع المخالفة في اليوم
رقم الفتوى: 392830

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 21 جمادى الآخر 1440 هـ - 26-2-2019 م
  • التقييم:
2240 0 35

السؤال

أمتلك حضانة للأطفال، فما حكم عمل حفلات للأطفال كنوع من الترفيه لهم، والدعاية للمكان، مثل أعياد ميلاد للأطفال، وعيد بداية السنة مع المخالفة في اليوم؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فالذي نفتي به هو أن الأعياد السنوية التي يشرع للمسلم الاحتفال بها هما: عيد الفطر، وعيد الضحى، وما عداهما، فالراجح أنه لا يشرع الاحتفال به، وراجعي للفائدة عن ذلك الفتاوى التالية: 264361، 275587، 130821.

ولا يتغير الحكم بمخالفة اليوم، ما دام السبب الباعث لذلك هو الميلاد، أو بداية السنة، ونحو ذلك، كما نبهنا عليه في الفتوى: 298918.

وبإمكان الأخت السائلة أن تستعيض عن ذلك، بالاحتفال بمناسبات أخرى طارئة لا تتكرر في الوقت نفسه بمرور العام، كتفوق طفل في مجال معين، أو إتمامه لحفظ شيء من القرآن، ونحو ذلك.  

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: