الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تعريف الإنسان
رقم الفتوى: 39341

  • تاريخ النشر:الأحد 1 رمضان 1424 هـ - 26-10-2003 م
  • التقييم:
21185 0 344

السؤال

أرجو منكم إخوتي الأعزاء أن تعرفوا "الإنسان" بحيث يكون التعريف جامعا مانعا؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالإنسان حيوان ناطق، والمراد بالحيوان في هذا المقام الجسم النامي الحساس المتحرك بالإرادة، والمراد بالناطق هنا: أي المحصل للعلوم بقوة الفكر، وليس المقصود به النطق اللساني، وهذا الحد حد حقيقي تام لإخباره عن ذاتيات المحدود الكلية المركبة، وانظر شرح العضد وحاشية الجرجاني عليه 1/69. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: