حكم القول للكافر "أنت كافر:
رقم الفتوى: 39380

  • تاريخ النشر:الإثنين 2 رمضان 1424 هـ - 27-10-2003 م
  • التقييم:
21658 0 304

السؤال

السلام عليكم هل يجوز الإشارة إلى الكافر باليد والقول له أنت كافر علما بأنه كافر فهل يجوز ذلك علماً بأن الذي لم يكفر الكافر أو يشك فى معتقدهم فهو كافر كما قال مجدد السنة الشيخ ابن عبد الوهاب والشيخ ابن باز رحمهما الله نرجو الإجابة، هل يجوز أم لا أفيدونا حفظكم الله؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلا شك أن من لم يكفر الكافر أو يشك في كفره أنه كافر، وهذا أصل أصيل في الإسلام، إلا أن هذا لا يعني ما ذكره السائل من إسماع الكافر كونه كافراً، بل الغالب أن ذلك يتنافى مع الحكمة، إذ كيف يقال هذا الكلام لمن يرجى تأليفه على الإسلام، لا سيما وأن الكافر قد يعتقد أنه على حق، فإسماعه هذه الكلمة مقتض لتنفيره عن سماع الحق وعن قبوله إياه. ويستثنى من هذا حالة وهي فيما إذا اقتضت المصلحة الشرعية ذلك، ويغلب أن يكون هذا في حق المعاند، ولمزيد من الفائدة تراجع الفتاوى ذات الأرقام التالية: 15255، 11542، 12718، 12800، 721. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة