الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رتبة حديث: إن أمي سيئة الخلق...
رقم الفتوى: 396139

  • تاريخ النشر:الإثنين 10 شعبان 1440 هـ - 15-4-2019 م
  • التقييم:
1216 0 33

السؤال

أولا: جزاكم الله خيراً علي ما تقدمونه من نفع للأمة.
ثانياً: سؤالي حول رواية نسبت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد بحثت عنها فلم أجدها؛ ولعلكم تفيدونا بها، وجزاكم الله خيراً.
والرواية تتحدث عن الأم السيئة الخلق، فتقول الرواية: (إن شابا قدم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، يشتكي من سوء خلق والدته، فقال للنبي: "يا رسول الله إن أمي سيئة الخلق، فرد عليه: لم تكن سيئة الخلق حينما حملتك في بطنها 9 أشهر، فقال: يا رسول الله إن أمي سيئة الخلق، فرد عليه: لم تكن سيئة الخلق حينما أرضعتك حولين كاملين، فقال: يا رسول الله إن أمي سيئة الخلق، فرد عليه: لم تكن سيئة الخلق حين سهرت عليك الليالي حتى صرت رجلا"
فقد وجدتها في كتاب (المبسوط لمحمد بن أحمد بن أبي سهل السرخسي) ولكنها بدون إسناد، حيث قال: وروي، ثم ذكر الرواية.
فلو تكرمتم أفيدونا جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فهذا الحديث لا يعرف له إسناد.

قال الحافظ ابن حجر في الكافي الشاف، في تخريج أحاديث الكشاف: لم أجده .اهـ.

وعليه: فلا تصح نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: