يريد أن يقترض بالفائدة ليبني سكنا - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يريد أن يقترض بالفائدة ليبني سكنا
رقم الفتوى: 39745

  • تاريخ النشر:الإثنين 9 رمضان 1424 هـ - 3-11-2003 م
  • التقييم:
1050 0 150

السؤال

هل يجوز لي اقتراض مبلغ من المال لبناء مسكن وإرجاعه إلى البنك بفائض؟
والسلام عليكم

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن الله تعالى قد توعد أهل الربا بحرب شديدة قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ* فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لا تَظْلِمُونَ وَلا تُظْلَمُونَ [البقرة:278-279]. وأخرج الإمام مسلم وأحمد من حديث جابر قال: لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهدية وقال هم سواء. فاعلم وفقنا الله وإياك للخير والطاعة، أن الربا من الموبقات العظيمة والمعاصي الشنيعة، فابتعد منه كل البعد، وهذه الزيادة على القرض التي ستردها للبنك هي الربا المحرم، سواء كنت تريدها لبناء مسكن أو لغير ذلك، وانظر الفتوى رقم: 1215. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: