الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم ابتلاع الصائم بقايا ريق مختلط بعطر
رقم الفتوى: 398950

  • تاريخ النشر:الخميس 19 رمضان 1440 هـ - 23-5-2019 م
  • التقييم:
1167 0 9

السؤال

أعمل في مختبر كيمياء. دخلت مادة كيميائية: "عطر" لساني، فجمعت ريقي عند فمي، وبصقت مرة واحدة فقط، بعدها بثوان شعرت أنه قد بقي على شفتي من الداخل بعض الريق الذي بصقت، فقلت في نفسي إن لها حكم الباقي من ماء الوضوء بعد المضمضة، لكن بقيت أوسوس إلى الآن. هل كان علي بصقه أيضا وهل صيامي صحيح؟ وهل علي القضاء؟
بارك الله فيكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإذا لم تتعمد ابتلاع شيء من الريق المختلط بطعم تلك المادة، فصومك صحيح لا يلزمك قضاؤه، وراجع للفائدة الفتوى: 163447.

ويبدو أن بك بعض الوسوسة، فإن يكن كذلك، فتجاهل الوساوس ولا تعرها اهتماما؛ فإن الاسترسال مع الوساوس يفضي إلى شر عظيم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: