الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا إثم على من داس على المصحف بغير قصد
رقم الفتوى: 401509

  • تاريخ النشر:الخميس 23 ذو القعدة 1440 هـ - 25-7-2019 م
  • التقييم:
670 0 0

السؤال

دست على المصحف بغير قصد فما حكم ذلك؟ وهل عليَّ إثم؟ علما بأن المكان كان شبه مظلم، والمصحف كان مغطى جزئيا.
أرجو الإفادة، وشكرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فما دام الذي حصل منك حصل من غير قصد، فلا إثم عليك؛ لأن الله -سبحانه وتعالى- قد تجاوز لهذه الأمة عن الخطأ والنسيان؛ كما في قوله تعالى: رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا {البقرة: 286}. قال صلى الله عليه وسلم: قال الله: قد فعلت، وفي رواية: نعم. أخرجه مسلم.

قال ابن كثير: والمعنى لا تؤاخذنا إن تركنا فرضا على جهة النسيان، أو فعلنا حراما كذلك. اهـ

وفي الحديث: إن الله تجاوز عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه. أخرجه ابن ماجه والدار قطني والبيهقي وصححه الألباني

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: