الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجوز أخذ الخردة التي تُرمَى ولا تأذن الشركة بأخذها؟
رقم الفتوى: 402340

  • تاريخ النشر:الأربعاء 20 ذو الحجة 1440 هـ - 21-8-2019 م
  • التقييم:
443 0 0

السؤال

ما حكم أخذ شيء دون إذن صاحبه، إذا استغنى عنه؟ فأنا أعمل في شركة مقاولات، وهناك نحاس، وحديد كثير خردة، لا تستخدم، وغالبيتها تدفن في التراب، فهل يجوز أخذها بدل رميها في التراب؟ مع العلم أن أمن المشروع يقول: لا يأخذ أي شخص أي شيء من المرميّ على الأرض، ولا يوجد تفتيش عند الخروج، وأغلب المهندسين هم من يأخذون هذه الحاجات ويبيعونها لتجار الخردة.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فما دامت الشركة تمنع الموظفين من أخذ شيء من هذه المخلفات؛ فلا يجوز أخذ شيء منها بغير إذن الشركة.

ومن أخذ شيئًا منها دون إذن الشركة، فهو معتدٍ، وآكل للمال بالباطل. وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا يحل مال امرئ، إلا عن طيب نفس منه. رواه البيهقي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: