الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا حرج في هذه الصورة إذا كانت مجرد مواعدة بالبيع
رقم الفتوى: 405328

  • تاريخ النشر:الإثنين 15 صفر 1441 هـ - 14-10-2019 م
  • التقييم:
379 0 0

السؤال

قررت أن أعرض منتوجات للبيع في النت، وهي ليست في ملكي، وبمواصفات دقيقة إلى أن يظهر الزبون، وأشتري المنتوج الذي سبق أن عرضته، وأبيعه له، فهل هذا جائز شرعا أم لا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن كان ما يحصل بينك وبين المشتري مواعدة بالبيع، وليس بيعا بالفعل؛ بل البيع الفعلي لا يتم إلا بعد تملكك للسلع، فهذا جائز شرعاً، وراجع الفتويين التاليتين:21724، 202090.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: