الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التغيب عن العمل بعلم المسؤول المباشر
رقم الفتوى: 405847

  • تاريخ النشر:الإثنين 22 صفر 1441 هـ - 21-10-2019 م
  • التقييم:
1367 0 0

السؤال

ما حكم التغيب عن العمل، نظرا لأن المؤسسة متوقفة حاليا عن العمل، ومقر السكن بعيد جدا عن العمل، ومصاريف النقل غاليه جدا، والتغيب يكون بعلم المسؤول المباشر.
هل تعتبر الأموال التي أتقاضاها سحتا، وللعلم فإني طلبت التحويل أكثر من مرة، وقوبلت بالرفض؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن كان المسؤول المباشر مخولا من جهة أصحاب العمل في الإذن بالتغيب لمن رأى المصلحة في تغيبه، فلا حرج عليك إذاً في التغيب. وأما إن لم يكن مأذونا له في ذلك، فالواجب عليك أن تحضري على ما يقتضيه العقد الذي أبرمته مع جهة العمل؛ فإن المسلمين عند شروطهم. فإذا تغيبت والحال أنه لم يؤذن لك في التغيب، فما تتقاضينه من المال والحال هذه محرم، يجب رده إلى جهة العمل.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: