احتساب الموظف لأخطاء العمل من مكافأة نهاية الخدمة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

احتساب الموظف لأخطاء العمل من مكافأة نهاية الخدمة
رقم الفتوى: 414829

  • تاريخ النشر:الإثنين 22 رجب 1441 هـ - 16-3-2020 م
  • التقييم:
715 0 0

السؤال

أعمل محاسبا ومسؤول حركة لشركة نقل، منذ سبع سنوات. وحدثت أثناء تلك الفترة بعض الأخطاء في العمل، نتيجتها قيمة 10000 جنيه. وصاحب العمل ليس لديه علم بهذا المبلغ، ولكني أنا المسؤول عن هذه الأخطاء، وقررت أن أسدد هذا المبلغ حين يتوفر لي ذلك، ولكن لم يتوفر لي هذا الأمر، وأنا أنوي الآن ترك العمل. فقانون العمل يتيح لي نهاية الخدمة، وأن أتقاضى نصف شهر عن المدة. وأنا أتقاضى الآن مبلغ 5000 جنيه. فلو صاحب العمل لم يعطني حقي كنهاية خدمة، فلن أستطع أن أسدد هذا المبلغ. فماذا أفعل؟
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن كان السائل تنطبق عليه جميع شروط استحقاق مكافأة نهاية الخدمة، ويقر له صاحب العمل بذلك، بحيث لو ترك العمل فمنعها منه صاحب العمل يكون ظالما، وآكلا لمال السائل بالباطل، ومماطلا بالحق الذي يقر به، فللسائل حينئذ أن يحتسب منها المبلغ المذكور (10000جنيه) ويكون باقي المكافأة في ذمة صاحب العمل. على ما هو معروف في مسألة الظفر بالحق، وراجع فيها الفتوى: 28871.

وأما إن كان استحقاق السائل لمكافأة نهاية الخدمة غير متيقن، أو لا يقر له بها صاحب العمل، وبينهما في ذلك خصومة ومنازعة يفصل فيها القضاء، فلا يكون السائل حينئذ ظافرا بحقه، وتبقى ذمته مشغولة بالمبلغ المذكور، إلى أن يقضيه، أو يستحل منه صاحب العمل، فيعفو عنه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: