هل من الغيبة قول إن فلانة تلبس ملابس ضيقة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل من الغيبة قول: "إن فلانة تلبس ملابس ضيقة"؟
رقم الفتوى: 417484

  • تاريخ النشر:الإثنين 20 شعبان 1441 هـ - 13-4-2020 م
  • التقييم:
3259 0 0

السؤال

قلت لشخص: "إن فلانة تلبس ملابس ضيقة، وقد رأيت ملابسها الداخلية"، فهل يعدّر هذا من الغيبة المحرمة؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                

 فإن الغيبة هي ذكرك الإنسان بما يكرهه، كما في حديث مسلم: الغيبة: ذكرك أخاك بما يكره.

فهذا هو الضابط الشرعي في المسألة،

فما علم أن صاحبه يكره أن يذكر فيه، يمنع ذكره.

وعليه؛ فإذا كانت فلانة المذكورة تكره أن تذكر بكون ملابسها ضيقة, فلا يجوز ذكرها بهذا الوصف، وراجع المزيد في الفتوى: 226453.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: