صوم من رأت إفرازات بها دم قليل قبل الدورة بأسبوع - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صوم من رأت إفرازات بها دم قليل قبل الدورة بأسبوع
رقم الفتوى: 417493

  • تاريخ النشر:الإثنين 20 شعبان 1441 هـ - 13-4-2020 م
  • التقييم:
19648 0 0

السؤال

لدي قضاء من رمضان: 3 أيام كتبت عندها أنها شك بسبب إفرازات تكون مصحوبة بنقاط دم أو عروق في وقت يسبق الدورة بأسبوع وأكثر وأيام متباعدة نوعاً ما.
وأما اليوم ال 4 فكتبت بجانبه إنه قضاء أكيد من أيام الدورة.
فهل أقضي الأيام المشكوك فيها، على الرغم من عدم إفطاري فيها، علماً بأني حامل لأول مرة بالشهر الأول، وأخشى أن يتعبني القضاء؟
وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                        

 فيلزمك قضاء اليوم الذي أفطرتِ فيه بسبب الدورة الشهرية. أما الأيام الثلاثة التي رأيت فيها إفرازات مصحوبة بدم قليل, ولم تفطري فيها, فهي صحيحة, وما رأيتِه لا يعتبر حيضا. وانظري الفتوى: 78228

مع أن الأصل صحة الصيام، فلا يبطل إلا بحصول ما يبطله يقينا، كما ذكرنا في الفتوى: 216787.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: