الاكتفاء بالاستجمار بالمناديل الورقية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاكتفاء بالاستجمار بالمناديل الورقية
رقم الفتوى: 418771

  • تاريخ النشر:الإثنين 5 رمضان 1441 هـ - 27-4-2020 م
  • التقييم:
7319 0 0

السؤال

ما حكم أن يمسح الشخص المسلم مكان خروج البول بمناديل، مع التأكد من عدم نزول قطرات بول بعدها، ثم الوضوء والصلاة؟ وهل الصلاة صحيحة؟ وشكرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فيجزئ مسح النجاسة -بولًا أو غائطًا- بمنديل, أو نحوه, بحيث لا يبقى للنجاسة أي أثر؛ بشرط ألا يقل عن ثلاث مسحات عند بعض أهل العلم, ولا يلزم بعد ذلك التطهر بالماء, والصلاة صحيحة.

 ومن أهل العلم من قال: يكفي الإنقاء، ولو كان بأقل من الثلاث، كما سبق في الفتوى: 136435.

لكن استعمال الماء أفضل من المسح بالمناديل وحدها, والجمع بينهما أفضل, وراجع المزيد في الفتوى: 121390.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: