الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم حمل المرأة للحقائب الملونة وارتداء الملون
رقم الفتوى: 421255

  • تاريخ النشر:الأحد 16 شوال 1441 هـ - 7-6-2020 م
  • التقييم:
7332 0 0

السؤال

أنا أعمل في المشغولات اليدوية، وأقوم بعمل الشنط الكروشيه الملونة؛ مثل الأحمر، والبنفسجي، والأصفر مثلاً، بجانب الأبيض والأسود. فهل الشنط الملونة بغير الأبيض والأسود للنساء يجوز ارتداؤها؟ وهل الحكم أيضا ينطبق على الكوفيات للنساء في الألوان؟ أم الأمر يختلف بين الشنط والملابس؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا حرج في حمل المرأة للحقائب الملونة، ولا في لبس الكوفيات الملونة، ما دامت ليست مثيرة للفتنة، وقد سئلت اللجنة الدائمة: حجاب المرأة المسلمة هل هو خاص باللون الأسود، أو عام في كل الألوان؟
فأجابت: لباس المرأة المسلمة ليس خاصا باللون الأسود، ويجوز لها أن تلبس أي لون من الثياب، إذا كان ساترا لعورتها، وليس فيه تشبه بالرجال، وليس ضيقا يحدد أعضاءها، ولا شفافا يشف عما وراءه، ولا مثيرا للفتنة. اهـ.

فليس هناك لون محدد يجب على المرأة التقيد بلبسه دون غيره!

 وراجعي الفتاوى: 333781، 125138، 108759.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: