حكم إجراء عملية لتعديل الشفتين - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إجراء عملية لتعديل الشفتين
رقم الفتوى: 424729

  • تاريخ النشر:الخميس 26 ذو القعدة 1441 هـ - 16-7-2020 م
  • التقييم:
1208 0 0

السؤال

ما حكم تعديل الشفايف بسبب ظهور اللثة والأسنان جميعها؟ هل يجوز أم لا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فما كان من عمليات التجميل لإزالة ضرر أو عيب مشوه للخلقة، فلا حرج فيه. بخلاف ما كان منها لطلب الحسن وزيادة الجمال.

وعلى ذلك؛ فإن كانت الشفة معيبة عيبا خارجا عن المعتاد، مشوها للخلقة، فلا يحرم إجراء عملية تعيدها إلى الحد المعتاد.

وراجعي في ذلك الفتاوى: 201715، 186179، 75038.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: