هل الأفضل في طلب العلم دراسة العلوم مجموعة أم متفرقة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأفضل في طلب العلم دراسة العلوم مجموعة أم متفرقة؟
رقم الفتوى: 427579

  • تاريخ النشر:الأربعاء 22 محرم 1442 هـ - 9-9-2020 م
  • التقييم:
465 0 0

السؤال

أود معرفة الطريقة المثلى لطلب العلم من الكتب، ريثما أجد شيخًا أدرس على يده -إن شاء الله-، فهل أجمع بين الفنون كلها -من العقيدة، والحديث، والفقه، والنحو، وغيرها- في يوم واحد، كما كان يفعل شيخنا العلامة النووي، فأقرأ شيئًا من هذا، وشيئًا من هذا، فأستفيد أكثر من مرة، وفي نفس اليوم، أم أقتصر على فن واحد، ولا أنتقل إلى آخر حتى أضبط السابق؟ أرشدوني -عظم الله أجركم-.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فقد سبق أن بينا في عدة فتاوى سابقة طريقة طلب العلم، وما فيها يغني عن الإعادة هنا.

وننصحك بأن تتدرج، ولا تكثر على نفسك من الدروس في اليوم الواحد؛ فقد قال معمر: سمعت الزهري يقول: من طلب العلم جملة، فاته، وإنما يدرك العلم حديثًا وحديثين، وليكن الإتقان من شأنه. اهـ.

وانظر الفتاوى: 121529، 71985، 326086، 314509، والفتاوى المحال عليها فيها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: