قضاء صلاة قيام الليل في النهار - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قضاء صلاة قيام الليل في النهار
رقم الفتوى: 428473

  • تاريخ النشر:الأربعاء 6 صفر 1442 هـ - 23-9-2020 م
  • التقييم:
1631 0 0

السؤال

إذا صليت الوتر قبل النوم، ثم نمت، ولم أستيقظ في الليل؛ فضاعت عليّ صلاة الليل، فهل أصلي صباحًا بعد الشروق ما فاتني من الليل، أم ماذا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                  

 فإن من منعه النوم، أو الوجع من ‏قيام الليل، فإنه يشرع له قضاؤه ـ عند بعض أهل العلم ـ، ويكون ذلك ابتداء من وقت حلّ النافلة، وهو ارتفاع الشمس مقدار رمح. وانظر ‏الفتويين: 57264، ‏‏212824.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: