ما حكم قول هذه العبارات وحق اللهالله كلو كرم الله لا يضيع تعبك - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما حكم قول هذه العبارات: "وحق الله"،"الله كلو كرم"، "الله لا يضيع تعبك"؟
رقم الفتوى: 431023

  • تاريخ النشر:الخميس 13 ربيع الأول 1442 هـ - 29-10-2020 م
  • التقييم:
1535 0 0

السؤال

ما حكم هذه الألفاظ خاصة الواردة بين قوسين:
1- عندما تصنع أختي شايًا، ولا تتقنه، تقول لها أمّي: هذا الشاي (لا ينفع الله بنافعة).
2- هناك عائلة تسكن في خيمة، والناس يشفقون عليهم بسبب ذلك، ويعطونهم طعامًا، فقالت عمتي: هذه الخيمة تجلب الرزق. وبعدها قالت: الرزق على الله، وهي سبب للجلب، فهل يجوز أن نقول كلمة: "تجلب"؟ صحيح أنها قالت: سبب، ولكنها قالت: تجلب.
3- (يا رب تساعد، يا رب تعين).
4- (يا رب ريحك، ارحم فلاليحك).
5- أمّي تريد أن يرزقها الله طفلًا، فقالت لها خالتي: اكسري على رأس بنتك الصغيرة بيضة، فهل يجوز قولها؟ علمًا أنها قالتها مزاحًا.
6- يقولون لمن يدرس: (الله لا يضيع تعبك، الله لا يخجلك).
7- هل يجوز نسبة التنظيم والتحكم للمخلوق، مثل قولهم: إن تنظيم جهاز الغدد الصم، والتحكم به، يتم غالبًا من خلال نوع واحد من التلقيم، أو إن الحاثات تتحكم.
8-هل يجوز الحلف بحق الله، أي قول: "وحق الله"؟
9- هل يجوز قول: (الله كلو كرم) للتعبير عن كرم الله؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فظاهر أن لديك شيئًا من الوسوسة، والتعمق؛ فينبغي إرشادك أولًا إلى خطورة الوسوسة، وضرورة الإعراض عنها، وترك التشاغل بها، وراجعي في علاج الوسوسة الفتوى: 51601.

وغالب العبارات التي ذكرتها لا إشكال فيها، فمنها: الدعاء والإخبار عن الله بأفعاله سبحانه:

كقولك: (1- عندما تصنع أختي شايًا، ولا تتقنه، تقول لها أمّي: هذا الشاي (لا ينفع الله بنافعة).

3- (يا رب تساعد، يا رب تعين). 6- يقولون لمن يدرس: (الله لا يضيع تعبك، الله لا يخجلك).

 كل ذلك ليس فيه أدنى إشكال.

وكذلك نسبة الأفعال إلى أسبابها، لا محذور فيها ولا إشكال:

كقولك: (2- هناك عائلة تسكن في خيمة، والناس يشفقون عليهم بسبب ذلك، ويعطونهم طعامًا، فقالت عمّتي: هذه الخيمة تجلب الرزق. وبعدها قالت: الرزق على الله، وهي سبب للجلب، فهل يجوز أن نقول كلمة: تجلب؟ صحيح أنها قالت: سبب، ولكن قالت: تجلب.

7- هل يجوز نسب التنظيم والتحكم للمخلوق، مثل قولهم: إن تنظيم جهاز الغدد الصم، والتحكم به يتم غالبًا من خلال نوع واحد من التلقيم، أو إن الحاثات تتحكم). وانظري الفتوى: 316636.

 وأما قولك: (4- ( يارب ريحك، ارحم فلاليحك))، فلم يتضح لنا المراد منه.

وأما قولك: (5-أمّي تريد أن يرزقها الله طفلًا، فقالت لها خالتي: اكسري على رأس بنتك الصغيرة بيضة، فهل يجوز قولها؟ علمًا أنها قالتها مزاحًا)، فلا يظهر ما يوجب المنع من مثل هذا المزاح، وراجعي للفائدة الفتوى: 67495.

 وأما قولك: (8- هل يجوز الحلف بحق الله، أي قول: )، فهو جائز، وليس بمحرم، وإن كان من الحسن تركه؛ خروجًا من الخلاف، كما هو مفصل في الفتوى: 311551.

وأما قولك: (9- هل يجوز قول: (الله كلو كرم) للتعبير عن كرم الله): فلا نعلم ورود في مثل هذا التعبير في النصوص، وهذه العبارة قد يفهم منها حصر صفات الله في الكرم، فيحسن اجتنابها؛ لما توهمه من هذا المعنى الفاسد.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: