الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الوطء في الدبر تلزم منه التوبة النصوح
رقم الفتوى: 43519

  • تاريخ النشر:السبت 2 ذو الحجة 1424 هـ - 24-1-2004 م
  • التقييم:
11955 0 236

السؤال

متزوجة من خمس سنوات وفى لحظة ضعف جامعني زوجي من الخلف ومن هذه اللحظة لم ألتقي وزوجي على الفراش خجلا كيف نكفر عن هذة الغلطة الفظيعة؟ ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن كنت تقصدين أن زوجك جامعك في الدبر، فلا شك أنكما ارتكبتما إثماً وأمراً محرماً شرعاً وتلزمكما التوبة النصوح منه، وتكون التوبة النصوح بالندم على المعصية والندم على عدم العودة لها والإقلاع عنها، ومن تاب بهذه الشروط تاب الله عليه وغفر له، : والتائب من الذنب كمن لا ذنب له. رواه ابن ماجه وحسنه الألباني.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: