الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم مواصلة التنفل يوم الجمعة حتى يدخل الخطيب المسجد
رقم الفتوى: 436000

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 6 جمادى الآخر 1442 هـ - 19-1-2021 م
  • التقييم:
1273 0 0

السؤال

أرى بعض الناس يصلّون النوافل يوم الجمعة منذ دخولهم المسجد حتى صعود الخطيب على المنبر، فهل ورد ذلك في السنة أو عن الصحابة؟ علمًا أن قبل أذان الظهر بربع ساعة أو عشر دقائق، وقت نهي.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                

 فإن مواصلة النافلة قبل صلاة الجمعة حتى يأتي الخطيب، ليست بسنة ثابتة، لكن قد روي فعلها عن بعض الصحابة:

فمن فعلها لا يُنكَر عليه، ومن تركها، فلا حرج عليه، وهذا أعدل الأقوال فيها، كما قال بعض أهل العلم، وراجع لمزيدٍ من التفصيل الفتويين: 138671، 172021.

أما النهي عن النافلة يوم الجمعة حين يقوم قائم الظهيرة، فهو محل خلاف، وسبق تفصيله في الفتوى: 133077.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: