قبول الموظف التعويض المصروف له على هيئة ساعات إضافية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قبول الموظف التعويض المصروف له على هيئة ساعات إضافية
رقم الفتوى: 437911

  • تاريخ النشر:الأربعاء 4 شعبان 1442 هـ - 17-3-2021 م
  • التقييم:
216 0 0

السؤال

أعمل في مكان حكومي، ومديري يكافئني بتسجيل ساعات إضافية لي، مع أني لا أعملها؛ لأني مظلوم من ناحية الراتب، والبدلات المالية.
في بداية الأمر رفضت، وقلت له: هذا الشيء لا يجوز، فقال لي: عندي تصريح بتعويض المتضررين بهذه الطريقة، فهل يجوز لي تسجيل هذه الساعات؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن كان هذا التصريح بتعويض المتضررين صادرًا من جهة إدارية مخوّلة بذلك، فلا بأس في القيام به، لمن كان بالفعل متضررًا.

وإن كان السائل منهم؛ فلا حرج عليه حينئذ في قبول هذا المال.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: