الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم صوم من خرج منه المني بسبب المداعبة
رقم الفتوى: 43950

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 19 ذو الحجة 1424 هـ - 10-2-2004 م
  • التقييم:
48764 0 377

السؤال

في السنة الماضية وفي شهر رمضان المعظم وفي أحد الأيام دنوت من خطيبتي وفي غفلة من أمري أحسست بأنني أمنيت وكان ذلك في النهار مع العلم بأنه لم يحصل بيننا أي شيء والله على ما أقول شهيد، فما هوالحكم الشرعي في هذه المسألة؟ والسلام عليكم ووفقكم الله.

الإجابــة

الحمد الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن الصوم يبطل بسبب خروج المني بلذة حاصلة من المداعبة للزوجة أو إدمان النظر أو التلذذ بمحادثتها.

ويجب قضاء ذلك عند الجمهور ولا تجب الكفارة، وخالف المالكية فأوجبوا الكفارة مع القضاء.

هذا، وينبغي أن يعلم أن الخطيبة إذا كان معقودا عليها، تجوز مجالستها ومخالطتها، لأنها في حكم الزوجة، وأما إن كان العقد الشرعي لم يتم بعد، فإن الخلوة بها ومجالستها والدنو منها كل ذلك ذنب تجب عليكما التوبة منه والإنابة إلى الله، ويزداد الأمر سوءا إذا كان ذلك في نهار رمضان.

وراجع الفتاوى التالية أرقامها: 4066، 26382، 18861،6826، 15545، 19340، 19822.

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: