ليس هذا من الغش - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ليس هذا من الغش
رقم الفتوى: 45180

  • تاريخ النشر:الأحد 16 محرم 1425 هـ - 7-3-2004 م
  • التقييم:
2169 0 221

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم أنا طالبةأرغب في الحصول على الماجستير في الشريعة ولأنه قد ضاعت علي الفترة المسموحةلاستنفاذ السنوات في الوقت الذي سمحت فيه ظروفي لأن أحقق رغبتي فى تعلم ديني والتقرب الى الله بهذا العمل قام عميد الكلية الأسبق بقبول طلبي بتاريخ رجعي لكي يساعدني لأنه يرى أنه لا يجب أن تكون هنالك أي عقبات أمام من يرغب العلم وبهذا قبلت للدراسة وأنا الآن أدرس بجد وعلى نفقتي الخاصة ،،،، فهل يعد ماقام به العميد الأسبق تزويرا يبطل دراستي أم لا علما بأني لاتربطني به اي علاقة تجعله يحابيني مما يفوت فيه الفرصة على غيري ارجوكم اريد جوابا يريحني وانا والله العظيم لا اقصد من هذا العلم الا وجه الله كما انني لو لم ادرس هذا العام فان الفرصة لن تتكرر ليواسال الله المغفرة ان اذنبت

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإذا كان هذا العميد مخولا لفعل ذلك، فلا حرج قطعا في ذلك، خاصة وأن هذا لا يترتب عليه ضياع حق للغير، أما إن لم يكن مخولا فكان الأولى عدم الإقدام عليه، لكن ما دام الأمر قد تم، فنرجو أن لا يكون بذلك بأس، ونسأل الله تعالى يزيدنا وإياك الحرص على الخير.

والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: