الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أسماء سور القرآن الكريم توقيفية
رقم الفتوى: 45252

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 18 محرم 1425 هـ - 9-3-2004 م
  • التقييم:
11882 0 244

السؤال

من أول من سمى سور القرآن الكريم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد اختلف العلماء هل تسمية سور القرآن توقيفية (أي موقوفة على الشارع) أم لا؟ والصحيح أنها توقيفية، قال السيوطي في الإتقان: وقد ثبتت أسماء السور بالتوقيف من الأحاديث والآثار. 1/192.

ويؤيد ما قاله السيوطي ما ورد من تسمية السور في الأحاديث الشريفة، فقد أخرج مسلم والترمذي وأحمد من حديث النواس بن سمعان أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: يؤتى بالقرآن يوم القيامة وأهله الذين كانوا يعملون به تقدمه سورة البقرة وآل عمران.... الحديث.

وعليه فأول من سمى السور هو رسول الله صلى الله عليه وسلم. 

والله أعلم.   

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: