الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فضل من يقود الأعمى
رقم الفتوى: 46111

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 2 صفر 1425 هـ - 23-3-2004 م
  • التقييم:
7455 0 312

السؤال

هل يوجد هنالك ثواب لمن يقوم بإيصال الأعمى

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقيادة شخص أعمى وهدايته إلى بيته صدقة من الصدقات، وداخلة في تفريج كربة المسلم والتيسير عليه، وقد قال صلى الله عليه وسلم: من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن يسر على معسر يسر الله عليه في الدنيا والآخرة. رواه مسلم.

وقد ورد حديث في هذا المجال لكنه ضعيف، ولفظه: من قاد أعمى أربعين خطوة غفر له ما تقدم من ذنبه، وفي رواية: وجبت له الجنة.

وقد ضعفه الألباني في السلسلة الضعيفة وضعيف الجامع الصغير.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: