بيع الأدوية بأقل من سعرها الرسمي - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بيع الأدوية بأقل من سعرها الرسمي
رقم الفتوى: 50461

  • تاريخ النشر:الأحد 10 جمادى الأولى 1425 هـ - 27-6-2004 م
  • التقييم:
2106 0 192

السؤال

بالإشارة إلى فتواكم الموقرة رقم: 234467 فإنني أخشى أنكم لم تجيبوا على الفقرة الثانية من سؤالي، وهو استغلال شركات التأمين للتعاقد مع الصيدليات وليس إباحة أو تحريم التأمين الصحي، فأرجو منكم الإجابة بدقة لما في الأمر من خطورة أثابكم الله؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فما تطلبه هذه الشركات من الصيدليات من تخفيض داخل فيما سبق الجواب عنه في الفتوى رقم: 48705، وخلاصة ذلك أنه يجوز في الأحوال العادية التي لا يجوز فيها للدولة فرض التسعير.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: