لا طلاق إلا بعد نكاح - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا طلاق إلا بعد نكاح
رقم الفتوى: 52290

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 رجب 1425 هـ - 18-8-2004 م
  • التقييم:
7919 0 349

السؤال

أثناء الخطبة وقبل الزواج حلفت كذبا بالطلاق من خطيبتي (لا أعرف كيف و لا أذكر هل قلت بعد الزواج أم لا) ولكني لم أستطع النوم من تأنيب الضمير والاحساس بالذنب العظيم الذي فعلت فقمت بالاتصال بالشخص الذي كذبت عليه وأخبرته بالحقيقة و ذلك في الساعة الرابعة فجرا حتى أستريح. وتزوجت و الحمد لله بعد ذلك و نحاول أنا وزجتى أن نكون أسرة مسلمة إلى حد بعيد. لكن المشكلة الآن في تأنيب الضمير والاحساس بالذنب العظيم بالاضافة إلى الوسواس الذي يشكك في صحة زواجى. أستحلفكم بالله العلى العظيم أن تساعدونى حتى أستريح و أتخلص من هذا الوسواس هل في صحة زواجي أي شك. على الرغم أني كثير الاستغفار والندم على ما قلت قبل الزواج وصمت ثلاثة أيام كفارة لهذا القسم. والآن عندي طفلة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا حلف الشخص بالطلاق قبل النكاح ثم فعل ما حلف على تركه أو ترك ما حلف على فعله، لم يلزمه بهذا الحلف طلاق لأنه لا طلاق إلا بعد نكاح، دليل ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: لا طلاق إلا فيما تملك، ولا عتق إلا فيما تملك، ولا بيع إلا فيما تملك. رواه أبو داود وغيره. قال شيخ الإسلام زكريا الأنصاري في شرح الروض: وقوله لأجنبية إن تزوجتك أو ملكتك فأنت طالق أو حرة لغو، لذلك ولخبر  لا طلاق إلا بعد نكاح، ولا عتق إلا بعد ملك. رواه أبو داود وغيره وقال الترمذي حسن صحيح ورواه الحاكم من رواية جابر بلفظ: لا طلاق لمن لا يملك ولا عتاق لمن لا يملك. وقال صحيح على شرط الشيخين. انتهى . وعلى هذا فنكاحها صحيح فلا تشك فيه، ولا تفتح قلبك لوساوس الشيطان ليحزنك ويكدر عليك صفو حياتك.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: