نيذة عن الحسن البصري - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نيذة عن الحسن البصري
رقم الفتوى: 54996

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 13 رمضان 1425 هـ - 26-10-2004 م
  • التقييم:
6231 0 247

السؤال

أريد معرفة حياة ووفاة هذه الشخصية (الحسن البصري)؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الحسن البصري هو الحسن بن يسار أبي الحسن البصري التابعي وهو رجل من الأنصار كان أبوه مولى لزيد بن ثابت وقد ولد الحسن في خلافة عمر، ويروى أن عمر حنكه بيده، وأن أمه كانت تخدم أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها، فكانت أمه تغيب عنه فتعطيه أم سلمة ثديها تعلله به، وقد روى عن عدة من الصحابة، وذكر الذهبي أنه كان كبير الشأن رفيع الذكر رأسا في العلم والعمل، وأنه روى له الجماعة، وذكر ابن الجوزي في صفة الصفوة كثيراً من مواعظه وخوفه من الله تعالى، وروى بعضهم أنه كان لا يأمر الناس إلا بما عمل به، وقد توفي رحمه الله كما قال ابن الجوزي في المنتظم في أول رجب سنة عشر ومائة من الهجرة، وللمزيد عن حياته ومواعظه راجع المنتظم وصفة الصفوة لابن الجوزي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: