الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم وضع المصحف في السيارة تبركا به ودفعا للضرر
رقم الفتوى: 55161

  • تاريخ النشر:الأحد 18 رمضان 1425 هـ - 31-10-2004 م
  • التقييم:
38719 0 1070

السؤال

ما حكم وضع المصحف الشريف في السيارة بقصد جلب البركة ودرء الضرر. جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا شك أن للمصحف بركة عظيمة لما يحويه من كلام رب العالمين. وكان بعض الصحابة يتبركون به، روى الدارمي في سننه بإسناد صحيح عن أبي مليكة: أن عكرمة بي أبي جهل كان يضع المصحف على وجهه ويقول: كتاب ربي كتاب ربي.

وعليه؛ فإذا وضع المصحف في مكان نظيف من السيارة، وكان مصونا عن الأقذار والإهانة فلا حرج في ذلك. ويحسن أن ينضم إلى قصد جلب البركة قصد قراءته أيضا ليكون محمولا لعبادة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: