حكم طاعة المسؤول في ترك الصلاة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم طاعة المسؤول في ترك الصلاة
رقم الفتوى: 57308

  • تاريخ النشر:الأحد 15 ذو القعدة 1425 هـ - 26-12-2004 م
  • التقييم:
3433 0 208

السؤال

لوسمحتم: أنا أعمل فى مؤسسة، أصلي كل فرض فى وقته، الآن يريد المسؤول عن العمل منعي من الصلاة فماذا أفعل، هل يجوز أن أجمع الصلاة، علما بأن صاحب العمل غير مسلم؟ وشكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز لك طاعة المسؤول عن العمل في ترك الصلاة سواء كان مسلماً أو كافراً لأنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، فإذا ترتب على عدم طاعته فصلك من العمل فانظر في حالك، فإن كنت لا تجد عملاً آخر وتتضرر بترك هذا العمل في معيشتك فلا حرج عليك في الجمع بين الصلاتين مشتركتي الوقت (الظهر مع العصر، والمغرب مع العشاء) عند طائفة من أهل العلم، وعليك أن تجتهد في البحث عن عمل بديل يمكنك معه أداء كل صلاة في وقتها، ولمزيد من الفائدة تراجع الفتوى رقم: 23542، والفتوى رقم: 23030.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: