الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رقية الحية والعقرب
رقم الفتوى: 58294

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 15 ذو الحجة 1425 هـ - 25-1-2005 م
  • التقييم:
14935 0 465

السؤال

من أذكار الصباح والمساء أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ثلاث مرات، لكني قرأت بأحد المواقع أن هذا الذكر فقط يقال في المساء ثلاث مرات ولا يقال في الصباح، فهل هذا صحيح؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فهذا الذكر قد ورد مقيداً بأذكار المساء فقط، أخرج مسلم عن أبي هريرة قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، ما لقيت من عقرب لدغتني البارحة، قال: أما لو قلت حين أمسيت أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق لم تضرك. وروى أحمد والنسائي في الكبرى والحاكم وابن السني وغيرهم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قال حين يمسي: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ثلاث مرات لم تضره حية إلى الصباح، وكان إذا لدغ إنسان في أهله قال: أما قال الكلمات.

وقد ورد أيضاً مقيداً بالسفر عن سلمة بنت حكيم قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من نزل منزلاً ثم قال: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق لم يضره شيء حتى ير تحل من منزله ذلك. رواه مسلم والترمذي والنسائي في الكبرى.

والله أعلم.    

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: