الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التأريخ بالهجرة وتسمية الشهور القمرية
رقم الفتوى: 59256

  • تاريخ النشر:الإثنين 13 محرم 1426 هـ - 21-2-2005 م
  • التقييم:
11004 0 389

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على سيدنا محمد رسول الله وبعد:لماذا أرخ سيدنا عمر بالهجرة، ولماذا الهجرة في شهر ربيع الأول والتاريخ الهجري يبدأ من المحرم، وما معنى أسماء الأشهر القمرية (مثلا رمضان من الرمض الذي هو شدة الحر... وما معنى باقي الشهور، وما معاني الأشهر الميلادية، ولكم من الله الرحمة والمغفرة ومني الشكر والثناء، أرجو أن يكتب اسم الشيخ الذي سيجيب، وشكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد وضع الخليفة الثاني عمر بن الخطاب رضي الله عنه التاريخ الهجري بعدما جمع الصحابة واستشارهم في أي تاريخ يجعلون فاتفقوا جميعاً على وضع التاريخ الهجري بعد استعراض الأحداث الكبرى من ميلاد النبي صلى الله عليه وسلم ونزول الوحي ووفاته صلى الله عليه وسلم.. واستعراض تاريخ الأمم الأخرى، فاختاروا التاريخ الهجري لعدة عوامل من أهمها مخالفة المشركين التي أمر بها الشرع، ومنها تميز هذه الأمة عن غيرها.

ومنها أن بالهجرة كان ظهور الإسلام وإعزاز المسلمين وقيام دولتهم... وأما اختيار شهر محرم بداية السنة فلأن المسلمين يجتمعون كل سنة بمكة في أشهر الحج وينصرفون إلى الآفاق في محرم وكان ولاة الأمصار يجتمعون في الموسم كل سنة مع الخليفة فيأتون إليه بالتقارير ويتشاورون معه... فيرجعون بالأفكار العملية والخطط للمستقبل.
وأما أسماء الشهور القمرية فإن العرب وضعوا لها هذه الأسماء المعروفة لأنهم انتزعوها من بيئتهم ومن الأزمنة التي وقعت فيها التسمية من الحر والبرد والربيع.. قال أهل اللغة: إن العرب لما نقلوا أسماء الشهور عن اللغة القديمة، سموها بالأزمنة التي وقعت فيها كما أشار السائل الكريم في مثاله بشهر رمضان.. كما سموا شوالاً لتشويل لبن الإبل فيه وتوليه وإدباره عند انقطاع الرطب.

وهكذا في بقية الشهور فإن أسماءها منتزعة إما من البيئة وإما الزمان، وبإمكانك الرجوع إلى تتبعها في المعاجم اللغوية، وكذلك الشهور الشمسية فإن عليك أن ترجع فيها إلى المعاجم لأن المقام لا يتسع لتتبعها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: