الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الإشارة القرآنية إلى وسائل النقل الحديثة
رقم الفتوى: 63329

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 8 جمادى الأولى 1426 هـ - 14-6-2005 م
  • التقييم:
7747 0 220

السؤال

هل تنبأ القرآن بوجود وسائل النقل الحديثة وما هي الآيات الدالة على وجودها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد أشار القرآن الكريم في سياق حديثه عن نعم الله تعالى على عباده بالأنعام والانتفاع بها بشتى أنواع الانتفاع من النقل وغيره على أن الله تعالى سيلهم الإنسان اختراع وسائل أخرى للمواصلات وللنقل، وقد جاء التعقيب على امتنان الله تعالى بالأنعام بقوله سبحانه وتعالى: وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُونَ {النحل: 8}، قال بعض أهل العلم: هذه الآية من معجزات القرآن العظيم الغيبية العلمية، فهي إشارة إلى أن الله تعالى سيخلق وسائل أخرى للنقل والمواصلات غير ما ذكر، وهذا ما يشاهده الناس اليوم. وللمزيد نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 62652.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: