شروط الدين الذي يمنع من الحج - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شروط الدين الذي يمنع من الحج
رقم الفتوى: 78064

  • تاريخ النشر:الإثنين 24 رمضان 1427 هـ - 16-10-2006 م
  • التقييم:
11133 0 317

السؤال

أولا : موضوع السلفة البنكية إذا كنت ذاهبا إلي الحج يجب تسديدها أم لا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالدين الذي يمنع من الحج هو ما توفرت فيه الشروط الآتية:

الأول: أن يكون حالا، فإن كان مؤجلا فيشترط فيه أن يعلم أن الذهاب إلى الحج لا يؤثر على سداده في وقت حلولها، أو يغلب ذلك على ظنه.

الثاني: أن لا يأذن من له الدين، فإن أذن فلا بأس بالحج ولو أدى ذلك إلى تأخر السداد.

الثالث: أن لا يوجد عنده ما يكفي لسداده، فإن وجد فلا يمنع الحج ولو لم يأذن الدائن.

وراجع للمزيد الفتوى رقم: 11541.

ومعلوم أن القرض البنكي غالبا ما يكون غير حال كله وإنما يحل كل قسط بحسبه، فمثل هذا الدين لا يمنع من الحج ما لم يؤثر على السداد.

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: