الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم بلع الريق إذا خرج إلى ظاهر الشفة
رقم الفتوى: 78089

  • تاريخ النشر:الإثنين 24 رمضان 1427 هـ - 16-10-2006 م
  • التقييم:
15621 0 337

السؤال

وجدت بلغما في فمي أثناء الصوم فطرحته لكن تبقى الريق على الشفتين من خارج الفم (الشفة الخارجية التي تدهنها بعض النساء بالأحمر) فجمعته بلساني وبلعته، حسب الفتوى رقم 67622 هل فسد الصيام أم أن الصيام صحيح حيث إن الفتوى ذكرت أن النووي قال في المجموع لو خرج أي شيء إلى ظاهر الشفة فرده الصائم وابتلعه أفطر، ماذا يفعل من يكثر عنده البلغم يقضي نهار الصوم في طرح البلغم وتجفيف الشفة الخارجية؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإخراج الريق أو البلغم إلى ظاهر الشفة ثم بلعه تعمداً مفسد للصيام، ولا بد من الاحتراز منه، ولا يشق ذلك عادة. وأما بلعه بغير قصد فلا يفسده، وأما بلع الريق دون إخراجه إلى ظاهر الشفة فليس بمفسد إجماعاً، وأما بلع البلغم دون إخراج مع إمكان طرحه فهو محل خلاف بين أهل العلم، وينبغي للصائم أن يحترز منه قدر الإمكان، وقد بينا في الفتوى رقم: 2787 أن الراجح من أقوال أهل العلم أن بلعه لا يفطر.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: