الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يؤجر من أنقذ الذبابة من الماء
رقم الفتوى: 93217

  • تاريخ النشر:الإثنين 16 صفر 1428 هـ - 5-3-2007 م
  • التقييم:
1468 0 136

السؤال

هل للمسلم أجر في إنقاذ الذبابة من الماء، وما هو الدليل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الإسلام دين الرحمة والإحسان... فقد أمر الله عز وجل بالإحسان في كل شيء وعلى كل شيء، فقال الله تعالى: وَأَحْسِنُوَاْ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ {البقرة:195}، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: إن الله كتب الإحسان على كل شيء... رواه مسلم، وقال صلى الله عليه وسلم: في كل كبد رطبة أجر. متفق عليه.

وعلى هذا فإن في إنقاذ حياة كل ذي روح أجر -ولو كان حشرة أو غيرها لعموم نصوص الوحي التي لا مخصص لها- إذا قصد المسلم بذلك وجه الله تعالى، وللمزيد نرجو أن تطلع على الفتوى رقم: 53798، والفتوى رقم: 68790.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: