الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم المباشرة بين الرجلين إذا لم تبلغ حد اللواط
رقم الفتوى: 93534

  • تاريخ النشر:الأربعاء 25 صفر 1428 هـ - 14-3-2007 م
  • التقييم:
12415 0 367

السؤال

ماحكم أن يلعب الرجلان معا جنسيا دون أن يرتكبا اللواط بمعناه الواضح والصريح أن يجلسا في أحضان بعض إلى أن يأتيهما الطهر؟؟؟؟؟ أرجو الدقة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن ملاعبة الرجل لرجل آخر أو مباشرة أي جزء من بدنه للتمتع به يعتبر من عمل قوم لوط الذي هو أقبح الفواحش وأغلظها تحريما ولا يفعله إلا من فسد طبعه وانتكست فطرته.

وعلى من فعل ذلك أو فعل به أن يبادر بالتوبة النصوح إلى الله تعالى.

وقد بينا ذلك بالتفصيل وأقوال أهل العلم في الفتاوى التالية:28167، 8686، 55710. نرجو أن تطلع عليها للمزيد من الفائدة .

والله أعلم .

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: