الكتب هل تكفي في قمع البدعة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الكتب هل تكفي في قمع البدعة
رقم الفتوى: 94444

  • تاريخ النشر:الخميس 18 ربيع الأول 1428 هـ - 5-4-2007 م
  • التقييم:
1708 0 201

السؤال

بين يدي تفسير للأربعين النووية للعالم محمد بن صالح العثيمين رحمه الله. جاء في مقدمة الكتاب مثال عن وجوب النية في طلب العلم بحماية الشريعة من كيد المبطلين .المثال هو كالتالي: أرأيت أن رجلا مبتدعا قام في مكتبة فيها من كل كتاب زوجان، فيها العلوم الكثيرة ، وقام يتكلم بالبدعة يقررها ويؤكدها وليس عنده الا الكتب وطلاب علم مبتدؤون يغترون بقوله. هل يمكن لهده الكتب السلفية أن تدافع ؟ لا يمكن .لكن لو كان هناك طالب علم أمكن أن يدافع .السؤال : هل المقصود من قوله من كل كتاب زوجان كتاب صحيح خال من البدع وكتاب الثاني فيه البدع؟ أم الكتابان صحيحان؟ أفيدوني جزاكم الله خيرا فقد التبس علي الأمر.وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلعل الشيخ رحمه الله يقصد بهذه العبارة أن في هذه الكتب كثيرا من العلوم المفيدة، واستعار لذلك عبارة القرآن في قوله تعالى في وصف الجنتين: فِيهِمَا مِنْ كُلِّ فَاكِهَةٍ زَوْجَانِ {الرَّحمن:52}

ومعنى الآية كما قال الشوكاني في تفسيره: أن في الجنتين من كل نوع يتفكه به ضربين يستلذ بكل نوع من أنواعه.

والمراد على هذا الاحتمال أن الكتب لا تستطيع الرد على المبتدعة مهما كانت قيمتها، فلا بد من رجال علماء يحاورون ويجادلون أهل البدع، ويردون شبههم، ويحمون الشرع من كيدهم وباطلهم. ويمكن أن تراجع القائمين على موقع الشيخ رحمه الله لعلهم يفيدونك في الموضوع أكثر.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: