الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط



146 . وكثر استعمال (عن) في ذا الزمن إجازة وهو بوصل ما قمن

التالي السابق


ما تقدم ذكره من أن " عن " محمولة على السماع ، هو في الزمن المتقدم . وأما في هذه الأزمان ، فقال : ابن الصلاح : كثر في عصرنا وما قاربه بين المنتسبين إلى الحديث استعمال "عن" في الإجازة فإذا قال أحدهم : قرأت على فلان ، عن فلان ، أو نحو ذلك . فظن به أنه رواه عنه بالإجازة قال : ولا يخرجه ذلك من قبيل الاتصال على ما لا يخفى . وهذا معنى قولي : ( وهو بوصل ما قمن ) ، أي : بنوع من الوصل; لأن الإجازة لها حكم الاتصال لا القطع . وقمن : بفتح الميم لمناسبة ما قبله ، وفي الميم لغتان : الفتح ، والكسر . ومعناه حقيق بذلك وجدير به .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث