الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ت ه م

ت هـ م : ( تهامة ) بلد والنسبة إليه ( تهامي ) و ( تهام ) أيضا . إذا فتحت التاء لم تشدد كما قالوا : رجل يمان وشآم وقوم تهامون كما قالوا : يمانون . وقال سيبويه : منهم من يقول ( تهامي ) ويماني وشآمي بالفتح مع التشديد . و ( أتهم ) الرجل صار إلى تهامة و ( التهمة ) أصلها الواو فتذكر في [ و هـ م ] .

تهمة في و هـ م .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث