الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صلاة المسافر إذا كان إماما أو كان وراء إمام

وحدثني عن مالك عن ابن شهاب عن صفوان أنه قال جاء عبد الله بن عمر يعود عبد الله بن صفوان فصلى لنا ركعتين ثم انصرف فقمنا فأتممنا [ ص: 519 ]

التالي السابق


[ ص: 519 ] 351 349 - ( مالك عن ابن شهاب عن صفوان ) بن عبد الله بن صفوان بن أمية القرشي التابعي ( أنه قال : جاء عبد الله بن عمر يعود عبد الله بن صفوان ) بن أمية بن خلف الجمحي المالكي ، ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وأبوه صحابي مشهور ، وقتل عبد الله مع ابن الزبير وهو متعلق بأستار الكعبة سنة ثلاث وسبعين ، ذكره ابن سعد في الطبقة الأولى من التابعين .

( فصلى ) ابن عمر ( لنا ) أي بنا إماما ( ركعتين ) لأنه مسافر ( ثم انصرف ) سلم من الصلاة ( فقمنا فأتممنا ) لأنهم مقيمون ، ولا كراهة في إمامة المسافر للمقيم لأن صلاته لم تتغير بخلاف عكسه كذا قاله الباجي ، والمذهب كراهة الصورتين غايته أن عكسه أقوى فلعله أراد لا كراهة أكيدة ، وإنما أم ابن عمر الحضريين لأنه أعلمهم وأفضلهم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث