الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل في أحكام المساجد

جزء التالي صفحة
السابق

( و ) يباح ( قتل القمل والبراغيث فيه إن أخرجه ، وإلا حرم إلقاؤه فيه ) هذا معنى كلامه في الآداب الكبرى ولعله بني على القول بنجاسة قشرهما وإلا فصرحوا بجواز الدفن وإنه لا يكره إن دفنها ، وقرار المسجد مسجد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث