الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى فأوجس منهم خيفة قالوا لا تخف وبشروه بغلام عليم

فأوجس منهم خيفة قالوا لا تخف وبشروه بغلام عليم

28 - فأوجس ؛ فأضمر؛ منهم خيفة ؛ خوفا؛ لأن من لم يأكل طعامك لم يحفظ ذمامك؛ عن ابن عباس - رضي الله عنهما -: "وقع في نفسه أنهم ملائكة؛ أرسلوا للعذاب"؛ قالوا لا تخف ؛ إنا رسل الله؛ وقيل: مسح جبريل العجل؛ فقام ولحق بأمه؛ وبشروه بغلام عليم ؛ أي: يبلغ؛ ويعلم؛ والمبشر به إسحاق؛ عند الجمهور .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث