الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى عند سدرة المنتهى

عند سدرة المنتهى

14 - عند سدرة المنتهى ؛ الجمهور على أنها شجرة نبق في السماء السابعة؛ عن يمين العرش؛ و"المنتهى"؛ بمعنى: "موضع الانتهاء"؛ أو "الانتهاء"؛ كأنها في منتهى الجنة؛ وآخرها؛ وقيل: لم يجاوزها أحد؛ وإليها ينتهي علم الملائكة؛ وغيرهم؛ ولا يعلم أحد ما وراءها؛ وقيل: تنتهي إليها أرواح الشهداء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث