الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى هو الله الخالق البارئ المصور له الأسماء الحسنى يسبح له ما في السماوات والأرض وهو العزيز الحكيم

هو الله الخالق البارئ المصور له الأسماء الحسنى يسبح له ما في السماوات والأرض وهو العزيز الحكيم

24 - هو الله الخالق ؛ المقدر لما يوجده؛ البارئ ؛ الموجد؛ المصور ؛ في الأرحام؛ له الأسماء الحسنى ؛ الدالة على الصفات العلا؛ يسبح له ما في السماوات والأرض وهو العزيز الحكيم ؛ ختم السورة بما بدأ به .

عن أبي هريرة - رضي الله عنه -: سألت حبيبي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عن الاسم الأعظم؛ فقال: "عليك بآخر الحشر؛ فأكثر قراءته"؛ فأعدت عليه؛ فأعاد علي؛ فأعدت عليه؛ فأعاد علي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث