الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قل إني لا أملك لكم ضرا ولا رشدا

قل إني لا أملك لكم ضرا ولا رشدا

21 - قل إني لا أملك لكم ضرا ؛ مضرة؛ ولا رشدا ؛ نفعا؛ أو أراد بالضر الغي؛ بدليل قراءة أبي : "غيا ولا رشدا"؛ يعني: "لا أستطيع أن أضركم"؛ وأن أنفعكم؛ لأن الضار والنافع هو الله.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث