الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في الطواف والرمل والاستلام

جزء التالي صفحة
السابق

8 - 27 - 2 - 1 - باب في الطواف والرمل والاستلام .

5465 عن نافع قال : كان ابن عمر إذا دخل أدنى الحرم أمسك عن التلبية ، فإذا انتهى إلى ذي طوى بات بها حتى يصبح ، ثم يصلي الغداة ويغتسل ، ويحدث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يفعله . ثم يدخل مكة ضحى فيأتي البيت فيستلم الحجر ويقول : باسم الله والله أكبر . ثم يرمل ثلاثة أطواف يمشي ما بين الركنين فإذا أتى على الحجر استلمه وكبر أربعة أطواف مشيا ، ثم يأتي المقام فيصلي ركعتين ، ثم يرجع إلى الحجر فيستلمه ، ثم يخرج إلى الصفا من الباب الأعظم ، فيقوم عليه فيكبر سبع مرات ثلاثا يكبر ثم يقول : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد ، وهو على كل شيء قدير .

قلت : هو في الصحيح باختصار عن هذا .

رواه أحمد ، ورجاله رجال الصحيح .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث